الصراع الإسلامي العلماني بعد ثورة 1919 دروس التاريخ للواقع..أ.محمد جمال علي

أثبت إخفاق المصريِّين في الحفاظ على مكتسبات ثورة الخامس والعشرين من يناير 2011 بعد وقوعهم في فخِّ الاستقطاب الأيديولوجي الإسلامي-العلماني الذي شغل المجال العام في مرحلة ما بعد الثورة، محوريَّةَ قضية الصراع الإسلامي-العلماني وأولوية التفكير الجاد بشأن تجاوزها أو وضع حدٍّ لها بالنسبة لمستقبل التغيير في مصر.

للتحميل اضغط هنا