قراءة في جهد حامد ربيع عن إسرائيل..أ.عبده إبراهيم

أجمع تلاميذ حامد ربيع ودارسوه على أهمية هزيمة 1967 وتأثيرها الكبير على مساره العلمي وإسهامه الفكري؛ فقد كان لها وقع كبير على نفسه، إلا أنه كان واحدا ممن انفردوا بطريقة تعاملهم معها، فهي لم تجعله ينكفئ على نفسه، بل جعلته يفتش عن أسباب الهزيمة مع حرصه على بث الأمل في استعادة الأرض واسترداد الكرامة، وقد مثَّلت الهزيمة نقطة تحول في حياته.

لتحميل التقرير اضغط هنا