دورة المقاصد ومنظمات العمل المدني والأهلي

دورة المقاصد ومنظمات العمل المدني والأهلي

ثقافة وتخطيطًا


02/04/2008
 

بناء على النتائج التي أثمرتها دورة "المقاصد الشرعية ودورها في تفعيل العمل المدني"، التي عقدت في فبراير الماضي، كشف التقويم اللاحق للدورة عن تعدد الرؤى من المشاركين للمستفاد منها، ولما يحتاجون إليه من تطوير؛ الأمر الذي دار بين مطالب التعمق المعرفي في التعرف على المدخل المقاصدي نفسه قبل المضي قدما في التفعيل (وكان هذا من قلة ذات اهتمام معرفي ومنهجي أكاديمي)، وبين رغبة أوسع في تبسيط الرؤية والاستمرار في مزيد من بيانها عبر التفعيل.

 

وبناء على تواصلات مع المهتمين من الطلاب والشباب واستطلاع آرائهم والتي كان أهمها إعراب الشباب والطلبة عن الحاجة الماسة لمواصلة التعرف على الرؤية المقاصدية وبيان المزيد من إمكاناتها في تطوير منظماتهم المدنية والتركيز على الرسالة والرؤية الحاكمة وكيفية استحضارهما دائمًا مع توالي الأجيال القائمة على الأعمال، وكيفية حفظ الروابط العملية ضمن رؤية جامعة تعالج مشكلات الشخصنة وجفاف العلاقات البينية. (وبالأخص مجموعة من الشباب العامل في مبادرات طلابية داخل الجامعة مثل نماذج المحاكاة ومجموعات النشاط العلمي في كليات الاقتصاد والإعلام والهندسة وغيرها)،

وتواصلا للتعاون بين :

الجمعية الخيرية للخدمات الثقافية والاجتماعية          - بالقاهرة.

ومركز الحضارة للدراسات السياسية                    - بالقاهرة.

تفعيلاً للأهداف المشتركة بينهما، والمتعلقة ببناء وتفعيل المنهجية العلمية في التفكير والعمل الاجتماعي، وتثقيف الشباب معرفيًّا وحضاريًّا، وتحريك طاقاتهم نحو المزيد من الكفاءة والفاعلية لخير الوطن والأمة،... خطط المركزان لعقد دورة تدريبية تفاعلية لتطوير العمل المدني: ثقافة وتخطيطًا من خلال رؤية منهجية مقاصدية.

اشتملت الدورة على خمسة لقاءات معمقة، حاضر فيها أساتذة وخبراء متخصصون، بحيث تضمنت اللقاءات محاضرات وتفاعلات مع مجموعة مختارة من الشباب الفاعل مدنيًّا والمهتم ببناء منهجية تفكير مستقيمة فعالة.

 

عقدت الدورة في الفترة

من الأربعاء 2 أبريل 2008 إلى الأحد 6 أبريل 2008.

 

وعُقد لقاء تحضيري بين المتقدمين للدورة يوم الاثنين 31 مارس