إشكال الهوية: ما الجديد..أ.مدحت ماهر

 

 

لا يزال سؤال الهوية وجواباته عالقًا في فضاء الفكر العربي العام، على الرغم من طول المدى التاريخي الذي قطعته سجالاته. وسؤال الهوية هو: "من نحن؟" أو بعبارة أخرى: إلى ماذا ننتسب؟ ومعلوم لكل من عَنِي بهذا الأمر، أنه سؤالٌ مركَّب ومتفِّرع إلى قضايا ومساحات عديدة، على مستوى السؤال الذي اختلطت جواباته المختلفة بتساؤلات واستشكالات أخرى من قبيل: الموقف من التراث الذاتي، الموقف من الفكر الأجنبي، الموقف من العولمة ومحاولات تقديم نموذج حضاري معين باعتباره فكر العالم والإنسانية، والموقف من الدين، ومن الثقافة السائدة، ومن الأوضاع السياسية والاجتماعية، والاقتصادية العامة.

للمزيد اضغط هنا