التغيير العالمي: من مداخل الاقتصاد السياسي الدولي...د.نادية مصطفى

تمثل مقولات المنظورات الكبرى منظومة متكاملة تنبني بعضها على بعض. ومن أهم المقولات تلك المتصلة بحالة النظام العالمي أو العالم، انطلاقًا من الأسس المعرفية والأنطولوجية والنظرية لكل منظور، فالاستقرار، والتوازن، والتَكيَّف، والتغيير، والتحول جميعها مصطلحات تعكس مفاهيم مقارنة تختلف باختلاف المنظورات. 

والمنظورات الكبرى المتنافسة على ساحة نظرية العلاقات الدولية، هي منظورات من إنتاج "القوى المنتصرة في الحربين العالميتين"، والتي ساد بعضها ثم تنافست مع بعضها طوال نصف قرن. ومن ثم فإن هذه المنظورات، وانطلاقًا من العلاقة بين "السلطة والمعرفة"، تهتم نظرياتها بالأساس- سواء على مستوى الدراسات النظمية أو السياسات الخارجية - بمفاهيم الاستقرار والتوازن والتَكيَّف، والاستمرار مقارنة بالتغير والحديث عن التغير أو التحول إنما يكون في نطاق نفس "النظام السائد أو المُهيمن".

للمزيد اضغط هنا